تعرف على أداء شاحن Samsung Wireless الجديد

إن كان هنالك شيء ما يشغل مستخدمي الهواتف الذكية فهو بالتأكيد عمر بطارية الهاتف، فلحد الآن يعتبر إكمال نهار كامل من خلال شحن الجهاز مرة واحدة معاناة كبيرة ويحلم بتحقيقها معظم المستخدمين، وكحل لهذه المشكلة يوجد ما يسمى “Fast Charging” “تقنية الشحن السريع” لكن هذه التقنية لا تطيل عمر بطارية جهازك المحمول لكن توفر لك شحن سريع خلال النهار.

لكن إحدى سيئات تقنية الشحن السريع أنها تحتاج إلى اتصال سلكي بالشاحن، ومعظم الأجهزة الرائدة في هذه الأيام تحتوي على تقنية شحن لاسلكي مدمجة فيها، لكنها غير فعالة في حالة الشحن السريع.

ماذا إن كنت تريد جمع الميزتين معا؟
لقد نفذت Samsung هذا الأمر وجعلته محققا، من خلال شاحنها الجديد “Fast Wireless Charger”. ولقد قمت باختبار سرعة هذا الشاحن لعدة أيام لأحدد تماما سرعته الحقيقية.

الاختبار

صورة 2

تدعي Samsung أن شاحنها الجديد أسرع ب 1.4 مرة من الشاحن اللاسلكي العادي، الذي يقال أنه يخفض وقت الشحن ب 50 دقيقة. لقد أردت اختبار سرعة الشحن بنفسي ومن ثم مقارنتها بتقنية الشحن اللاسلكي وتقنية الشحن اللاسلكي السريع.

قبل أن نتعمق في تفاصيل الاختبار، من الضروري التنويه أن الشاحن الجديد يتوافق فقط مع جهازي Note 5 و S6 Edge Plus، ولكنه يستطيع شحن الأجهزة الأخرى بالسرعة العادية، وقمت باستخدام جهاز Note 5 في هذا الاختبار.

من أجل مقارنتنا الحالية، استخدمت الشاحن اللاسلكي العادي والشاحن السلكي USB السريع الذي يأتي مع ال Note 5. أفرغت البطارية بشكل كامل وبدأت بشحنها بالتقنيات المذكورة سابقاً وتركت الجهاز مغلقاً وتفحصت كمية الشحن كل خمس دقائق وسجلت النتائج التي حصلت عليها.

النتائج

صورة3

الاختبار كان لتحديد سرعة تقنية شاحن Samsung الجديد، كما نرى في المخطط الموجود فإن هذه التقنية سريعة حتماً، فلقد أنهت هذه التقنية الجيدة شحن جهاز Note 5 من 0% حتى 100% خلال أقل من ساعتين بقليل، ادعاء Samsung بأن الشاحن الجديد يخفض سرعة الشحن ب 50 دقيقة لم يكن مبالغاً به، حيث أن الشاحن اللاسلكي العادي استغرق حوالي 3 أكثر من ثلاث ساعات.

وإن ألقينا نظرة شاملة على وقت الشحن وتطوره بالمجمل نرى هنالك تقاربا ما بين الشحن السلكي واللاسلكي السريعين، لكن للحصول على النتائج الدقيقة يجب أن نراقب خط تطور الشحن بالكامل، فنرى أن الشحن السلكي السريع كان الأسرع في أول 30 دقيقة ثم تراجع قليلاً من بعدها، أما الشحن اللاسلكي السريع استطاع المحافظة على سرعة شحن ولم تنخفض بشكل كبير.

والشيء المميز أن شاحن اللاسلكي السريع باستطاعته شحن 30% خلال 30 دقيقة فقط، وهذه هي فكرة الشحن اللاسلكي السريع:” الحصول على شحن للبطارية بشكل سريع خلال أوقات متعددة من اليوم”.

الخلاصة

صورة4

لقد تجاوز شاحن Samsung الجديد توقعاتي، لقد توقعت أن يكون أسرع من الشاحن اللاسلكي القديم، لكن تفاجأت حين وجدت أن زمن شحنه اقترب من الشاحن السلكي السريع. إن أحببتم هذه التقنية الجديدة في الشحن اللاسلكي، فبإمكانكم الاستمرار باستخدامها والحصول على ميزة الشحن السري كإضافة للتقنية اللاسلكية.

يأتي الشاحن الجديد بسعر يزيد بحوالي 40$ على سعر الشاحن اللاسلكي العادي، وإن كنت تهتم بسرعة الشحن الكبيرة وتفضلها على تقنية الشحن اللاسلكي فأنصحك باقتناء شاحن Samsung السلكي السريع بسعر حوالي 15$، لكن أن جهازك يدعمه بشكل كامل.

عن طارق العتيقي

مهتم بالتقنية , محب للتكنلوجيا , نسعى لأطلاعكم على أخر ما وصلت اليه التكنلوجيا عبر بحار الأنترنت .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *