Google تقلل من إستهلاك متصفح Chrome في إصدارها الجديد

download

تحاول Google جاهدة فعل كل ما هو ممكن من أجل حل مشكلة متصفحها Chrome الذي يعتبر أكلا جشعاً لموارد الجاهز (الذاكرة الحية). كل المستخدمين كانوا يعانون من المعضلة حتى أن شركة آبل أوضحت لمستخدمي أجهزتها أن استعمال هذا المتصفح عوض Safari يستهلك الذاكرة الحية و البطارية بشكل مضاعف.

لماذا المتصفح يقوم بهذا ؟ لأنه يوم إنشائه قرر مطوره أن يجعلوا كل صفحة تبويب Onglet مستقلة بذاتها في إستهلاك الذاكرة الحية, أي في حال إنهيار تبويب محدد فهذا لن يؤتر على بقية التبويبات الآخرى.

أما الجديد اليوم فهي النسخة 45 أي آخر إصدار من المتصفح, تم إصداره كلياً من أجل حل هذه المشكلة. قاموا أولا بتعطيل ملفات الفلاش الغير مرغوب فيها و التي تستهلك الموارد و التي توجد في آخر الصفحة, بطريقة آخرى طوروا خوارزمية تحدد ملف الفلاس الأهم و الغير مهم و بالتالي تشغل الأول و تعطل الثاني. أمر آخر قاموا بوضع سقف محدد للاستهلاك من مجموع موارد الجهاز و في حال تم تجاوزه فسيتم تجميد التبويبات الغير مرئية و فور فتحها سيتم إعادة تحرير الذاكرة لها.

chrome Gmail

آخيراً و بإستعمال العديد من الطرق معاً برمجياً إستطاع فريق Chrome توفير 10% من الموارد في كل صفحة يتم فتحها. و الصورة تشرح الكثير في مقارنة بين الإصدار 45 و الإصدار 43 فمثلا تطبيق مثل Gmail كان يستهلك حوالي 286 ميغابايت تم أصبح في الإصدار الجديد إلى حوالي 226 ميغابايت أي تم توفير 60 ميغابايت في صفحة واحدة !

عن طارق العتيقي

مهتم بالتقنية , محب للتكنلوجيا , نسعى لأطلاعكم على أخر ما وصلت اليه التكنلوجيا عبر بحار الأنترنت .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *