لهذه اﻷسباب سيكون هاتفك المحمول المقبل موتورولا

لهذه اﻷسباب سيكون هاتفك المحمول المقبل موتورولا:

 

بالنسبة للتصميم:

موتورولا لا تملك ذلك التصميم الثوري الموجود في اﻷسواق حاليا . لكن ما يجعل هاتفا ذكيا أكثر تقبلا لدى المستخدمين هو الماركة أي نعم ماركة معروفة منذ القدم في فترة من الزمن كانت هي المسيطرة على سوق الهواتف المحمولة كموتورولا التي كانت في في فترة ما هي الماركة المعروفة لدى أغلب الناس. و بهذا فإن هذا ما يعطي انطباعا قويا لصورة تلك العلامة التجارية.

أما ما يجعل هاتف موتو إكس الجديد مميزا حوافه المصنوعة من اﻷلمنيوم وهذا ما يجعل الإستايل الخاص به محبوبا لدى الكثيرين من الناس . فيه أيضا زر جديد أطلقو عليه إسم تشيك و هذا الزر سيجلب انتباه مستخدمي الهاتف المستقبليين.

Sans titre1

موتو جي الجديد من الجيل الثالث للهواتف الذكية يعتبر كذلك ثوريا جدا في تصميمه و هذا ما يعطيه خاصية إضافية على باقي الهواتف الذكية اﻷخرى . فيه خاصية أخرى رائعة و لا أظن أنها توجد في الهواتف الذكية اﻷخرى و هي ميزة تقفي اﻷثر أي أنك إذا نسيتها في مكان ما يمكنك إيجادها بسهولة تامة و حتى إن سرقت لك فيمكنك إيجادها بسهولة و ذلك في حوالي نصف ساعة فقط.

Sans titre2

ميزة أخرى تجدها في هذا الهاتف الجديد و هي ميزة موتو الصانع . حيث تمكنك هذه الخاصية من التواصل مع الشركة مباشرة و يمكنك أن تقول لهم عن التصميم الذي تريده أنت شخصيا أو يمكنك أن تطلب منهم كتابة اسمك على الهاتف.

هذه الخاصية لا توجد عند أي شركة في السوق حاليا حيث أن معظم الشركات تفرض عليك اللون و لا يمكنك اختيار اللون الذي تفضله أنت أما مع موتورولا فيمكنك اختيار اللون و أيضل كتابة اسمك أو كنيتك .

Sans titre3

 

بالنسبة للخصائص التقنية:

إن الخصائص التقنية الموجودة في الهواتف الذكية أغلبها لا يمكنك تحسينها أو إضافة بعض اللمسات عليها في المقابل نجد بأن شركة موتورولا أضافة هذه الخاصية حيث يمكنك يمكنك إضافة ذاكرة عشوائية جديدة و حتى المعالجات يمكنك إضافتها لتحسين أداء الهاتف.

أغلب الناس كانوا ينتظرون بأن الموتوروﻻ ستقدم معالجا خارقا أو بصفة أدق معالج الكوالكوم لكن الشركة قررت أن تضع في هاتفها الجديد أو الموتو إكس وضعت معالج سناب دراجون ثمانمئة و ثمانية هذا المعالج أقل قوة بالإضافة لحرارته المستمرة.

Sans titre4

مع صدور هاتف موتو جي ألفان و خمسة عشر عادت موتورولا إلى الواجهة لكن هذا لا ينفي عنها المعالج الضعيف الذي وضعته في الجهاز لكن موتورولا تفادت هذا الخطأ بإضافة خاصية تبديل المعالج و الذاكرة العشوائية.

بالنسبة للتطبيقات و البرامج:

هنا يمكنا تلخيصه في كلمتين :أندرويد ستوك . إذا كانت موتورولا قد تعلمت شئ فقد تعلمت بأنها يجب أن تقدم اﻷفضل لزبائنها و لمستخدميها طبعا هنا قررت الشركة التعاون مع جوجل من أجل أخذ نسخة اﻷندرويد التي يمكنها التحديث بسرعة و أيضا تكون آمنة.

Sans titre5

موتوروﻻ إستفادت من هذه اﻷفضلية لصالحها من أجل تطوير تطبيقات مهمة لمستخدميها كتطبيق موطو مثلا.

الثمن:

في اﻷخير ما يجعل موتورولا ذائعة السيط هو ثمنها . حيث أنها تقوم على معنا “تقديم هاتف بمواصفات خارقة مع ثمن في المتناول للجميع” بهذا تعتبر موتوروﻻ ثالث أوى شركة في مجال تصنيع الهواتف الذكية.

موتوروﻻ أيضا تعتبر شركة قوية في سياسة التصنيع سواء في مجال التحديثات أو في مجال البيع. من هنا سيكون مستخدموا هاتف الموتورولا فخورين لانتمائهم لهذه الشركة الرائعة بكل المقاييس و يصيرون أفضل المساندين للشركة في جميع تحركاتها. وهذا ما يمكنه إلا جعل الموتورولا أكبر و أفضل .

 

عن طارق العتيقي

مهتم بالتقنية , محب للتكنلوجيا , نسعى لأطلاعكم على أخر ما وصلت اليه التكنلوجيا عبر بحار الأنترنت .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *